وزارة التربية تقرر تغيير موعد مسابقات التوظيف الى شهر مارس

Advertisemen
وزارة التربية تقرر تغيير موعد مسابقات التوظيف الى شهر مارس
نشر في الخبر
قررت وزارة التربية الوطنية تغيير موعد المسابقات المهنية للتوظيف وتحويلها من بداية السنة الدراسية إلى شهر مارس من كل سنة، من أجل إخضاع الأساتذة الناجحين للتكوين وتفادي شغور المنصب في بداية السنة الدراسية. حسب مصدر مسؤول متحدث لـ”الخبر”، فإن المسابقات المهنية التي كانت تبرمج في بداية السنة الدراسية من كل سنة سيتم تغيير موعدها لتكون في شهر مارس، على أن تنطلق أول مسابقة مهنية في شهر مارس من السنة المقبلة 2015. ويأتي هذا القرار، حسب المصدر نفسه، بعد أن تم تسجيل العديد من الثغرات خلال مسابقات التوظيف التي انطلقت في شهر جويلية الماضية من أجل توظيف أكثر من 24 ألف أستاذ، وهي المسابقات التي تم برمجتها والإشراف عليها في وقت قياسي لم يسمح لمديريات التربية بأن تعالج الأخطاء الواردة في بعض الملفات، كما قلصت من أجل الطعن من أسبوعين إلى أسبوع واحد. وحسب المسؤول نفسه، فإن الوزارة ومع بداية السنة الدراسية واجهت مشكل مغادرة الكثير من الأساتذة للأقسام، وحتى منهم الذين تم توظيفهم في شهر سبتمبر، لتقع في مشكل شغور المناصب، رغم أن المسابقة تهدف إلى معالجة هذا المشكل بالدرجة الأولى، إضافة إلى مشكل التقاعد المسبق الذي جعل الكثير من المناصب تسير بالاستخلاف، حيث بلغ عدد المناصب الشاغرة التي تم استخلافها، قرابة 25 ألف. وعليه، فإن مسابقات التوظيف سيتم تنظيمها في نهاية السنة الدراسية، وتحديدا في شهر مارس من كل سنة، حتى لا تؤثر برمجتها على عملية الدخول المدرسي، وكذلك امتحانات نهاية السنة الدراسة التي تبرمج بداية من شهر جوان من كل سنة. وكان مجلس ثانويات الجزائر “الكلا” قد أنجز دراسة ميدانية، ذكر فيها أن أكثر من 8 آلاف أستاذ حديثي الالتحاق بمناصبهم قد تركوا الأقسام منذ بداية السنة الدراسية، مرجعين ذلك إلى “الأوضاع الدراسية غير الملائمة في المدارس والمؤسسات التربوية”.
Advertisemen

تنويه: الصور والمقالات ومقاطع الفيديو على شبكة الإنترنت مشتق إلى حد ما من مجموعة متنوعة من المصادر الإعلامية الأخرى. حقوق الطبع محفوظة بالكامل من قبل المصدر. إذا كان هناك مشكلة في هذا الصدد، يمكنك الاتصال بنا هنا.
Related Posts
Disqus Comments